لن ترضى عنك اليهود ولا النصارى. معنى ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى

وقوله تعالى : قل إن هدى الله هو الهدى أي : قل يا محمد : إن هدى الله الذي بعثني به هو الهدى ، يعني : هو الدين المستقيم الصحيح الكامل الشامل Агар аз он пас ки Худо туро огоҳ кардааст, ба хостаи онҳо пайравӣ кунӣ, ҳеҷ ёвару мададгоре аз ҷониби ӯ нахоҳӣ дошт
يقول علماء في هذا العصر: بأن الإنسان يتعمر عمراً طويلاً ويموت ولا يكون قد استغل من دماغه إلا نحو 10% دماغه لا يكون قد استغل منه إلا نسبة بسيطة هي ما تساوي 10% أي العشر «بَعْدَ» ظرف زمان متعلق بالفعل اتبعت والجملة ابتدائية لا محل لها

2vs120

وتأكيدُ { من ولي } بعطف { ولا نصير } الذي هو آيل إلى معناه وإن اختلف مفهومه ، فهو كالتأكيد بالمرادف.

3
القرآن الكريم
فعندما يقول الله سبحانه وتعالى: {حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ} معناها أيضاً — فيما نفهم — أنه أيضاً هم لن يقبلوا منك إلا أن تتخلى عن ملتك التي أنت عليها، وعن أمتك التي أنت منها
[88] قوله تعالى: {وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ..}
This Ayah carries a stern warning for the Muslim Ummah against imitating the ways and methods of the Jews and Christians, after they have acquired knowledge of the Qur'an and Sunnah, may Allah grant us refuge from this behavior
سبب نزول قوله: (ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم)
وتأكيد جملة الجزاء بإنَّ وبلام الابتداء في خبرها
Именно поэтому Аллах велел Пророку Мухаммаду, да благословит его Аллах и приветствует, возвестить о том, что верным руководством является только руководство Аллаха, с которым он отправлен
قوله تعالى: { قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى}، أَي: قل يا محمّد لليهود والنّصارى: إنّ الصِّراط والطّريق الذي ندعوكم ونهديكم إليه هو طريق الحقِّ، وهو البيان المقنع، والقضاء الذي يفصل بيننا، والذي يوضّح من منّا من أهل الجنّة، قوله: { وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ}، أي: سكنت إلى آرائهم وما كانوا يدعونك إليه من المهادنة والإِمهال بعد أنَّ تبيّن لك بأنّ دين الله -عزّ وجلّ- هو الإسلام وأنَّهم على الضّلالة، فلن تجد بعد ذلك من الله تعالى أيّ ولاية أو مناصرة لك قوله تعالى : قل إن هدى الله هو الهدى المعنى ما أنت عليه يا محمد من هدى الله الحق الذي يضعه في قلب من يشاء هو الهدى الحقيقي ، لا ما يدعيه هؤلاء

ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم ۗ قل إن هدى الله هو الهدى ۗ ولئن اتبعت أهواءهم بعد الذي جاءك من العلم ۙ ما لك من الله من ولي ولا نصير

«اتَّبَعْتَ» فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل والتاء فاعل وهو في محل جزم فعل الشرط.

23
التفريغ النصي
وجيء بإن اشرطية التي تأتي في مواقع عدم القطع بوقوع شرطها لأن هذا فرض ضعيف في شأن النبيء والمسلمين
ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى ( مهما عملت لهم ).
وحكي رضاء ممدود ، وكأنه مصدر راضى يراضي مراضاة ورضاء
2vs120
Kuma Yahũdu bã zã su yarda da kõme daga gare ka ba, kuma Nasãra bã zã su yarda ba, sai kã bi irin aƙidarsu