قاعة سما الراشدية. قاعة سما الجوهرى

وقد تم إنشاء أول ملاعب المدينة في عام 1966، بعد أن وُضع حجر الأساس في عهد الزعيم ، حيث يتسع الملعب لخمسين ألف متفرج ولكن المخطط لم يُنفذ، حيث لم يتثمر نهر دجلة، ولم تدرس فيه بدقة واقع المجتمع البغدادي وأهمية الحفاظ على تراثه
كما يمر بالمدينة عدد من التي تربط شمال العراق بجنوبه، فهناك خط سكك حديد بغداد — ، وخط سكك حديد بغداد — الأزمات المرورية مئات آلاف المواطنين يعبرون لإحياء إحدى المناسبات الدينية إلى منطقة

مسجد العباد

واُطلق عليها في القديم اسم الزوراء، ومدينة السلام، وكانت ذات يوم عاصمة الدنيا، ومركز.

20
قصر سما للمناسبات
شهدت مدينة بغداد مراحل متعددة في نموها وتطورها كانت استجابة للمتغيرات العمرانية والتخطيطية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية، مما انعكس على نسيجها واستعمالات الأرض فيها
قصر سما للمناسبات
يُعتبر من أهم الصروح الثقافية التي تؤرخ لتراث بغداد في التاريخ المعاصر
1 غرفة صالة للإيجار في أبراج الراشدية
فإن نجاح هذا الألبوم لم يسبق له مثيل من قبل
فقد تم إغلاق معظم المتاحف والمكتبات ودور العرض وقاعات الفن التشكيلي في المدينة ومن المحتمل أن هذه الطريقة قد أستخدمت أول مرة في بغداد كما اورد الحميري ت 900 هجرية في كتابه الروض المعطار في خبر الأقطار حين قال: وكان بعضهم يسميها الصيادة لأنها تصيد القلوب
ويتكون معظم سكان مدينة بغداد من المسلمين الفيليين وأقليات من ، فيما كان قبل عام ، يشكلون نسبة كبيرة من السكان وكانوا أكبر طائفة غير مسلمة لكن عددهم تناقص بشكل حاد بعد إعلان نشوء دولة على أرض وهجرتهم الجماعية نهاية الأربعينيات وبداية الخمسينيات في قسم النساء يوجد درج رائع للزفة وممر للعروس ومسرح جميل مناسب لتوضع عليه كوشة الفرح المختارة من أفضل النوعيات

قاعة سما الجوهرى

قامت بإنتاج أول كليباتها وهو منفسن إخراج سامح عبد العزيز وبعدها شاركت آخرين في حفلاتهم مثل مجد القاسم، محمد فؤاد، حكيم والعمدة،غنت ومثلت فيديو كليب بعنوان «يا أحمد يا عمر» ضمن أحداث فيلم مجانين نص كم والذي كان سببا في شهرتها سبب جدلا كبيرا حول كيفية لبسها و طريقة رقصها التي إعتبرها الجمهور فاضحة و غير لائقة، آخر اعمالها انشاء قناة فلول.

25
سامي يوسف
كما تحوي المدينة على الكثير من الأسواق الجديدة كالسوق العربي، وسوق الأرمن، وسوق الكنيسة، والسوق العباسي
قاعة واحة سما
مؤرشف من في 11 مايو 2019
قاعة واحة سما
كما ترتبط بمدن العراق الأخرى وبمدن الجوار عبر عدد من الطرق السريعة، أهمها الذي يربط عدد من الدول العربية مرورًا ببغداد، فضلاً عن الطريق الإستراتيجي الممتد من مدينة زاخو في الشمال إلى محافظة البصرة مروراً ببغداد